وسط الحديث عن اعتزامه تأسيس حزب جديد.. داوود أوغلو يعلّق على نتائج انتخابات إسطنبول

وسط الحديث عن اعتزامه تأسيس حزب جديد، علّق رئيس الوزراء التركي الأسبق، أحمد داود أوغلو، على نتائج انتخابات الإعادة لرئاسة بلدية إسطنبول، والتي نتجت عن فوز مرشح تحالف المعارضة على حساب مرشح حزبه القديم “العدالة والتنمية”.

وفي تغريدة له عبر حسابه على تويتر، قال داوود أوغلو، إن “سكان إسطنبول اتخذوا قرارهم النهائي في انتخابات بلدية إسطنبول المعادة”.

وأعرب السياسي التركي عن تمنياته بأن تكون نتائج الانتخابات مفيدة لسكان إسطنبول.

واختتم داوود أوغلو الذي كان سابقاً أحد أبرز المقربين من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تغريدته بتهنئة مرشح تحالف المعارضة، أكرم إمام أوغلو، لفوزه بمنصبه الجديد كرئيس لبلدية إسطنبول الكبرى.

وبحسب النتائج الأولية غير الرسمية، حصل إمام أوغلو على 54.21 بالمئة من الأصوات، فيما نال يلدريم تأييد 44.99 بالمئة من الناخبين، حيث وصل فارق الأصوات بينهما إلى 9.22 بالمئة.

وبحسب بيانات اللجنة العليا للانتخابات التركية، بلغت نسبة المشاركة في انتخابات الإعادة بإسطنبول، 84.5 بالمئة، حيث وصل عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم، إلى 8 مليون و925 ألف و63 ناخبا، من أصل 10 ملايين و560 ألف و963 ناخب.