سهير الأتاسي توجه رسالة هامة للسوريين في تركيا

دعت المعارضة السورية البارزة “سهير الأتاسي” السوريين للتوحد بهدف مواجهة التضييق الذي يواجهونه فيما يتعلق بالأوراق الثبوتية ووثائق السفر.

وقالت الأتاسي في منشور على حسابها عبر تويتر إن “أزمة السوريين المهجَّرين من سوريا والمهدَّدين بتغريبة موجعة جديدة بإمكانها أن تعيد روح التضامن والعمل المشترك بين السوريين الذين لم يحصلوا على الجنسية التركية أو الأوروبية أو أو، بعيداً عن البحث عن حلولٍ فردية”.

وأضافت: “بإمكاننا تشكيل مجموعات عمل ممن ليس لديهم أوراق ومن الحاصلين على الكيمليك ومن حاملي وثائق سفر تضيق بهم السبل اليوم أيضاً”.

وأوضحت: “ومن الواضح أنها ستضيق أكثر فأكثر ما لم نوحّد صوتنا وننسق جهودنا وننظمها في وجه التضييق الذي نعيشه وسنعيشه” على حد قولها.

جدير بالذكر أن اللاجئين السوريين في تركيا وتحديداً في ولاية اسطنبول يُواجهون خطر “الترحيل” بسبب تعقيدات الحصول على أوراق ثبوتية وفرض إذن سفر عليهم.

مصدر وكالة قاسيون