رمضان العرب وسط ثورات وأزمات وآمال

يحلّ شهر رمضان على العرب، في حين يشهد بعضهم ظروفاً استثنائية ويجرجر آخرون آلاماً وجروحاً وخيبات منذ أعوام وأعوام.

وبينما يحتفل السودانيون والجزائريون به في ظلّ تغييرات كبرى في بلدَيهم، يشكو الليبيون من الأوضاع الأمنية المتردية التي تهجّر مزيداً منهم مثلما هي حال سوريين ويمنيين كثيرين.

من جهتهم، الفلسطينيون على حالهم. أمّا المصريون، فالأزمة المعيشية تهيمن على أجواء بهجتهم المفترضة، كذلك هي الحال بالنسبة إلى عرب آخرين، لا سيّما العراقيين الذين يحيون هذا الشهر الفضيل وقد تخلّصوا من “داعش”.