“تحرير الشام” تتوعد روسيا بالهزيمة!

توعّدت “هيئة تحرير الشام” روسيا بالهزيمة التي وصفتها بأنها تشارك بثقلها الأكبر في الحملة العسكرية على الشمال السوري منذ أكثر من أربعة أشهر.

بيان من “تحرير الشام”
وفي بيان نشرته “قيادة الجناح العسكري” التابعة لـ “تحرير الشام”، يوم أمس الأربعاء، قالت فيه: “إن روسيا رغم مشاركتها بثقلها الأكبر في هذه الحملة الهمجية على الشمال السوري المحرر حتى بجنودها على الأرض كما اعترف وزير خارجيتها أمس.. فإننا نبشرها بالهزيمة فإن عمرها لن يكون أطول من عمر أهل الشام وأصحاب الأرض التي ستلفظ كل محتل غاز”.

وتشارك “هيئة تحرير الشام” ضمن غرفة عمليات “الفتح المبين” في معارك ريفي حماة وإدلب، إلى جانب فصائل “الجبهة الوطنية للتحرير”، أكبر التشكيلات العسكرية  العاملة في الشمال السوري.

وتشير التقديرات غير الرسمية إلى مقتل أكثر من 1200 عنصر للميليشيا، خلال قرابة الأربعة أشهر من الحملة العسكرية على المنطقة منزوعة السلاح في الشمال السوري.

وتجري ومنذ حوالي أكثر من ثلاثة أسابيع  اشتباكات عنيفة بين فصائل “الفتح المبين” وميليشيات أسد، بدعم لا محدود من المحتل الروسي، وسط محاولات التقدم على قرى وبلدات جنوب وشرق إدلب، وأبرزها مدينة خان شيخون.

مصدر اورينت نت