الداخلية التركية تكشف عدد السوريين “المخالفين” المغادرين من “إسطنبول”

كشف وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو” عن عدد السوريين غير المسجلين الذين غادروا ولاية إسطنبول بعد انتهاء المهلة الممنوحة للمخالفين الذين لا يملكون “الكيمليك”.

وقال “صويلو” خلال كلمة له أمام عدد من الأكاديميين وبحضور والي إسطنبول “علي يرلي قضايا” إن 9 آلاف عائلة سورية أي ما يقارب 35 ألف شخص غير مسجلين في إسطنبول قد غادروا إلى الولايات التي يرغبون بالذهاب إليها دون إجبارهم على العودة إلى المناطق المسجلين فيها.

وأوضح أن 16 ألف عائلة سورية؛ بما يقارب 65 ألف شخص تستعد لمغادرة ولاية إسطنبول، مشيراً إلى أن الإجراءات التي تم اتخاذها سابقاً أدت لاستخراج تصاريح عمل لـ7500 عامل أجنبي في المدينة خلال شهري تموز وآب الفائتين.

وأعطت ولاية إسطنبول مهلة حتى 20 من شهر آب الماضي للعودة إلى الولايات المسجلين فيها، ليُعلن بعدها وزير الداخلية تمديدها حتى 30 من شهر تشرين الأول المقبل.

يُذكر أن دائرة الهجرة في ولاية إسطنبول قد دعت السوريين المخالفين الذين يحملون بطاقة الحماية المؤقتة من ولايات أخرى، أو الذين لم يحصلوا عليها في وقت سابق لمراجعتها قبيل 30 من شهر تشرين الأول المقبل، كما سمحت لفئات الطلاب في المرحلتين الابتدائية والمتوسطة، والذين درسوا في ولاية إسطنبول، والطلاب الجامعيين الذين يدرسون في جامعات الولاية نفسها، والأفراد المسجلين في ولايات أخرى وعائلاتهم في إسطنبول، بالإضافة لليتامى الذين فقدوا أحد والديهم ويعيشون مع أقاربهم، بالتسجيل على بطاقة “الكيمليك” في الولاية ذاتها.

مصدر نداء سوريا