أول تعليق لـ”نظام الأسد” على استهداف ميليشيا “حزب الله” دورية إسرائيلية

علقت وزارة الخارجية التابعة لـ”نظام الأسد” على استهداف ميليشيا “حزب الله” اللبناني دورية إسرائيلية على الحدود بين لبنان وكيان الاحتلال.

وقالت الوزارة في بيانٍ لها، الاثنين: إن “سوريا تعرب عن الاعتزاز بالعملية النوعية التي نفّذتها المقاومة الوطنية اللبنانية ضد دورية عسكرية للاحتلال الصهيوني والتي تشكل ردًّا على الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على سيادة لبنان ومقاومته الوطنية”.

وأضافت:  أن “سوريا تجدد وقوفها الكامل مع المقاومة الوطنية اللبنانية وحقها المشروع جنبًا إلى جنب مع الجيش اللبناني في العمل من أجل الحفاظ على سيادة لبنان وتحرير باقي أراضيه المحتلة والتصدي لاعتداءات الكيان الإسرائيلي المتواصلة والتي من شأنها تصعيد أجواء التوتر وجر المنطقة إلى الفوضى”.

جدير بالذكر، أن “حزب الله” اللبناني وجيش الاحتلال الإسرائيلي تبادلا إطلاق الصواريخ على المناطق الحدودية بين البلدين الأحد، عقب أسبوع من التوتر شهدته المنطقة.

وجاء ذلك بعد استخدام طائرات مسيرة لمهاجمة ما وصفته إسرائيل بأنه “هدف مرتبط بمشروعات لإنتاج صواريخ دقيقة التوجيه في ضاحية العاصمة بيروت”، وتعهد الحزب حينها بالرد.