أول تصريح لـ”أردوغان” عن إدلب ونقاط المراقبة التركية فيها بعد عودته من روسيا

نشرت صحيفة “يني شفق” التركية تصريحات جديدة للرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” بخصوص محافظة إدلب التي تتعرض لهجمات متكررة من قِبَل روسيا والميليشيات المرتبطة بها، ونقاط المراقبة البالغ عددها 12 والمُوَزَّعة في إدلب ومحيطها.

وأوضحت الصحيفة أن “أردوغان” شدد على ضرورة إيقاف الهجمات التي يشنها نظام الأسد على إدلب، حيث قام الرئيس التركي بطرح ذلك بشكل رسمي على نظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارته إلى موسكو.

وأكد “أردوغان” على أولوية تطبيق ما تم الاتفاق عليه في “أستانا”، والتي تم فيها اعتبار محافظة إدلب منطقة “خفض تصعيد”، كما تطرق إلى نقاط المراقبة التركية في إدلب، معتبراً أنها “تقوم بعمل مهم لتطبيق اتفاق خفض التصعيد”، وأن عليها الاستمرار في عملها “دون عوائق”.

وكان “أردوغان” قد شدد قبل يومين على رفض بلاده لقتل المدنيين في إدلب من قِبَل النظام السوري عبر البر والجو بحجة محاربة الإرهاب، كما اعتبر هذا الأمر غير مقبول، مضيفاً أن الغاية التي تسعى لها بلاده هي وقف إسالة الدماء في إدلب وإعادة الاستقرار إلى المنطقة.

ورغم لقاء “أردوغان” بـ”بوتين” للتباحث حول إدلب، فإن روسيا وميليشياتها مستمرة في قصفها المركّز على الأحياء السكنية ومنازل المدنيين في المحافظة، كما أنها تقوم بشن هجمات عسكرية على مناطق في ريف إدلب الجنوبي.